کد مطلب: 20089 تعداد بازدید: ۲۷۶

نماذج للتدريب «حينما»

سه شنبه ۱۴ دى ۱۳۹۵

حينما يُريدُ المسلمون أن يُصلُّوا يتوجَّهونَ إلی الکعبة

 

حينما يتوجَّهُ الفلاّحُ إلی حقله يقول يا رضاءَ الله و رضاءَ الوالدين

 

حينما تسودُ القوة فالإتفاقات ليست ذات بال

 

حينما عاد إلى البيت وجد صديقه ينتظره

 

حينما يَخذُلُنا الأصدقاء نعودُ للمارسة أشياء کنّا نمارسُها من قبل کالنوم مبکراً

 

حينما تُناديک أمُّک لتقضيَ  لها حاجةً لِتعلم حينها أنَّ الله ساقَکَ الی عبادته

 

حينما نتوکَّلُ علی الله يُساق الينا الخيرُ من حيثُ لا نَحتسِب

 

حينما نَتغَيَّرُ لا نعود أبداً کما کنّا

 

حينما تقسو عليک الحياةُ إحذَر أن تُصبِحَ مثلها

 

حينما يمرَضُ من نُحِبّ نقول «ابتلاءٌ» و حينما يَمرَضُ من لا نَوَدُّ نقول «عقوبةٌ» إحذر من توزيع أقدار الله علی هواک

 

حينما رقدت في المستشفى‏ مَرَّضَنِي‏ المُمَرِّضُ زيدٌ

 

حينما تَکسِبُ صديقاً حقيقيَّاً خارجَ بلدک فقد کسَبتَ وطناً آخر بأکمله

 

حينما يَسقُطُ من عيني أحدٌ أفقِد قدرتي في إقامة أيِّ حوارٍ معه

 

حينما يُرسلُ المعلمُ أوامرَه يَجِبُ السمعُ و الطاعةُ

 

حينما أتذَکَّرُ أنَّ مثلکَ بجانبي أبتسِمُ و أفرَحُ کثيراً

 

سيَطمَئِنُّ قلبُک کثيراً حينما تعلمُ أنَّ اللهَ عطاءُهُ عطاء و منعُه عطاء

 

لَن تَستطيعَ أن تُسمِّيَ نفسَکَ صبوراً الاّ حينما تتحَمَّلُ ما لا تُريدُه

 

إغفِر لي يا الله حينما لا أستطيعُ الترکيزَ أثناءَ عبادتي

 

سيأخذ جائزته حينما يعود

 

زُرْتُهُ حِينَمَا كَانَ نائِماً

 

سَتُصبحُ الحياةُ أجملَ حينما نُعطي بلا حدود

 

العاملُ حينَ يَمُدُّ يدَه إلی المِعولِ يقول يا الله

 

السائقُ حينَ يُديرُ سيّارتَه و يتوجَّه إلی شُغله يقول بعون الله تعالی